تخوف الآباء و السائقين فى أونتاريو من إجراءات الحافلات المدرسية

تخوف الآباء و السائقين فى أونتاريو من إجراءات الحافلات المدرسية
263
0 تعليق
ندى أحمد

    تخوف الآباء و السائقين فى أونتاريو من إجراءات الحافلات المدرسية

    أدت الطريقة التي سوف يتم بها نقل الطلاب إلى المدرسة خلال شهر سبتمبر القادم إلى احساس أولياء الأمور وسائقي الحافلات المدرسية في أونتاريو بالخوف والقلق .

    ومن أجل المساعدة على الرجوع الى الفصول الدراسية ، فقد يتم طلب من إدارة المدارس الموافقة على أن يقوم أكثر من طالب بالجلوس علي نفس المقعد ، كما تستطيع الحافلات الكبيرة حمل ما يقرب من 72 طالب.

    شاهد أيضاً : تيريزا تام | الخريف القادم فى كندا سيكون التحدى الأكبر فى مواجهة فيروس كورونا

    تخوف الآباء و السائقين فى أونتاريو من إجراءات الحافلات المدرسية

    تخوف الآباء و السائقين فى أونتاريو من إجراءات الحافلات المدرسية

    ويقول إدان كاتلر الذي يصل من العمر إلى 10 سنوات والذي سوف يقوم بركوب الحافلة المدرسية في العام الدراسي القادم ,  “ لن يكون الأمر نفسه ، ارجح أننا سوف نستمتع داخل الحافلة المدرسية، إلا أن الأمر سوف تكون به عوائق ”.

    في حين قال أهالي آخرون أنهم لديهم احساس بالراحة لقيامهم بالموافقة على ارجاع  أطفالهم إلى المدرسة من خلال الحافلة المدرسية ، فقد قالت كريستي كاتلر: “ ارجح أن الأمر سوف يكون على ما يرام ، وارغب في أن تنفض قيود التباعد الجسدي داخل الحافلة ”، كما أضافت: “ بالنسبة لي سأقوم بحث ابني الأصغر على لبس القناع”.

    كما تقول جوسلين دومينغيز التي ترتب لإرسال ابنتها البالغة من العمر 3 سنوات إلى المدرسة من خلال الحافلة: “ الأطفال هم أطفال وهم يرغبون في الاندماج مع الآخرين ، لابد أن يقوموا بالاستمرار في حياتهم، إن ابنتي ترغب في لبس القناع ، فعندما تشاهدني البسه تقول لي وأنا أريد لبسه أيضاً ”.

    وتطلب الحكومة من تلاميذ الصف الرابع وما فوق ذلك لبس الأقنعة الغير طبية كما تحث الأطفال الأصغر سناً علي القيام بتغطية وجوههم داخل الحافلة.

    كما اضاف مسؤولون أنه لابد من جلوس الطلاب الذين يتوجهون إلى الفصل الدراسي نفسه أو الطلاب من المنزل الواحد إلى جانب بعضهم البعض داخل الحافلة.

    سائقو الحافلات متخوفين من مخالطة الطلاب

    تخوف الآباء و السائقين فى أونتاريو من إجراءات الحافلات المدرسية

    تقول مونتغمري أن نسبة 60٪ من سائقي الحافلات ترتفع اعمارهم عن 60 عاماً، وهي تدري أن جزء منهم لا يرغبون في البقاء داخل العمل خوفاً على أنفسهم وعلى ايرهم وتقول: “ في الغالب يتجه السائقون إلى ستة أو سبعة مدارس كل يوم , ويخالطون العديد من الأطفال في كل الأعمار والفصول الدراسية ، هل هذا امر طبيعي ”.

    كما قامت المقاطعة بالتأكيد على أهمية ابقاء النوافذ مفتوحة داخل الحافلات المدرسية عندما يكون ذلك من الممكن فعله , كما تبين الإجراءات أن معقم اليدين سوف يكون متاحاً داخل الحافلات ، كما من الضروري بقاء المقعد خلف السائق فارغاً، والى جانب لذلك سوف يتم توزيع الأقنعة والقفازات على كل السائقين.

    وعن محطة الحافلات ، فمن الضروري على الطلاب أن يظلوا بعيدين جسدياً عن الأشخاص والطلاب الآخرين ، كما لابد على من يتمكن من لبس القناع ارتداءه ، كما سوف يتم تعقيم الأسطح مرتين خلال كل يوم .

    _
    شاهد أيضاً : 3 مدن كندية تكسر الأرقام القياسية لدرجات الحرارة أثناء شهر يوليو

    _
    انتهت المقالة


    كلمات دلالية

    تخوف الآباء و السائقين فى أونتاريو ,تأثير كورونا فى كندا ,أخبار المقاطعات الكندية ,تخوف الآباء و السائقين فى أونتاريو من الإجراءات الدراسية الجديدة ,أسباب تخوف الآباء و السائقين فى أونتاريو من الإجراءات الجديدة للدراسة ,تخوف الآباء و السائقين فى أونتاريو بسبب إجراءات كورونا ,أخبار كندا بالعربى ,
    _
    المصادر

    School bus guidelines making some Ontario drivers, parents nervous

    Canada News Arabic كندا نيوز عربى

    الاقسام :
    اترك تعليق