منح نقاط إضافية لطالبى الهجرة الفرنكوفونيين لبلوغ هدف الـ4,4% خارج كيبيك

منح نقاط إضافية لطالبى الهجرة الفرنكوفونيين لبلوغ هدف الـ4,4% خارج كيبيك
299
0 تعليق
ساره نبهان

    منح نقاط إضافية لطالبى الهجرة الفرنكوفونيين لبلوغ هدف الـ4,4% خارج كيبيك

    أخبار كندا | رفعت الحكومة الفدرالية عدد النقاط التي تمنحها لطالبي الهجرة الذين يجيدون اللغة الفرنسية أو لغتي كندا الرسميتين وهما الإنجليزية و الفرنسية، الذين يتقدمون إلى نظام الدخول السريع (Entrée express – Express Entry) التي تقدمها وزارة الهجرة واللاجئين والمواطنة الكندية .

    ويهدف هذا الإجراء لتسهيل بلوغ هدف 4,4% من المهاجرين الناطقين بالفرنسية من أصل إجمالي عدد المهاجرين خارج كيبيك بحلول عام 2023 .

    يشار إلى أن الإنجليزية هي لغة الأغلبية في كافة مقاطعات كندا العشر وأقاليمها الثلاثة باستثناء مقاطعة كيبيك .

    وخدمة نظام الدخول السريع متوفرة على الإنترنت وتستخدم لإدارة طلبات الإقامة الدائمة المقدمة من العمالة الماهرة حسب بيان صدر أمس عن وزارة الهجرة واللاجئين والمواطنة الكندية .

    شاهد أيضاً : البرد والانفلونزا او كورونا هذه هى الاختلافات فى الأعراض

    منح نقاط إضافية لطالبى الهجرة الفرنكوفونيين لبلوغ هدف الـ4,4% خارج كيبيك

    وبموجب الإجراء الجديد يحصل طالب الهجرة الناطق بالفرنسية على 25 نقطة بدلاً من 15 نقطة سابقاً، وإذا كان يجيد الإنجليزية إضافةً إلى الفرنسية يحصل على 50 نقطة بدلاً من 30 نقطة سابقاً .

    و أضافت الوزارة في بيانها : بالرغم من ارتفاع عدد المهاجرين الناطقين بالفرنسية خارج مقاطعة كيبيك، تفيد بيانات حديثة أن أدوات الاختيار المتوفرة حالياً ليست كافية لبلوغ هدف الـ4,4% بحلول عام 2023 .

    وترى وزارة الهجرة أن “إحراز تقدم لبلوغ هذا الهدف سيكون أمراً أسهل من خلال تخفيف محتمل لقيود السفر المتصلة بالجائحة العالمية”، في إشارة إلى جائحة “كوفيد -19” التى أصابت كندا فى مارس الماضى .

    وارتفعت نسبة المقيمين الدائمين الجدد الناطقين باللغة االفرنسية خارج مقاطعة كيبيك من 1,82% عام 2018 إلى 2,82% عام 2019.

    ويرى وزير الهجرة واللاجئين والمواطنة في الحكومة الكندية ماركو مينديسينو أن “دعم نمو الجاليات الناطقة بالفرنسية التي هي في وضع أقلية خارج كيبيك يندرج في إطار الخطة الحكومية للتنمية الاقتصادية والرفاهية على المدى البعيد للبلاد بمجملها”.

    ويضيف وزير الهجرة في حكومة جاستن ترودو الليبرالية “وهذا أيضاً ما يجب القيام به لدعم الجاليات الناطقة بالفرنسية فى جميع أنحاء كندا” .

    منح نقاط إضافية لطالبى الهجرة الفرنكوفونيين لبلوغ هدف الـ4,4% خارج كيبيك

    من جهته يقول رئيس اتحاد الجاليات الفرنكوفونية والأكادية في كندا (FCFA) جان جونسون إنه لا يعرف بعد ما إذا كان الإجراء الجديد كافياً للسماح للحكومة الفدرالية ببلوغ هدف الـ4,4% من المهاجرين الفرنكوفونيين.

    “إنه عمل عشوائي بعض الشيء” كان هذا تعليق جونسون على قرار زيادة النقاط لطالبي الهجرة الذين يجيدون الفرنسية لكنه يبدي تفاؤلاً.

    ويؤكد جونسون : “العنصر الذي أحببته بشكل خاص في هذا الإعلان هو أنه يظهر وزيراً أصغى إلينا ويقول اليوم لاتحاد الجاليات الفرنكوفونية والأكادية: أفهمكم، دعونا نجرب شيئاً مختلفاً”.

    ويرى جونسون أنه يجب تقييم نتائج التغيير بشكل متواصل لتحديد ما إذا كان سيأتي ثماره.

    ويلفت جونسون إلى أن هدف الـ4,4% من المهاجرين الناطقين بالفرنسية خارج كيبيك يعود إلى عام 2003.

    ويقول جونسون : “مضى زمن طويل جداً ونحن لم نقترب بعد من الهدف، إذاً على صعيد الوزن الديمجرافي تراجعنا” كجاليات ناطقة بالفرنسية في وضع أقلوي خارج كيبيك .

    وبالتالي يرى جونسون أن على الحكومة إعادة النظر في هدف الـ4,4% من أجل تعويض الخسارة الديمجرافية التي لحقت بالكنديين الناطقين بالفرنسية.

    ولتصويب السياسة الفدرالية في هذا المجال يقترح جونسون إنشاء لجنة تخطيط للهجرة الفرنكوفونية تضم ممثلين عن الجاليات الفرنكوفونية في البلاد وعدداً من كبار موظفي وزارة الهجرة.

    _
    إنتهت المقالة

    _
    شاهد أيضاً :

    _
    المصادر

    مصدر 1 Les candidats à l’immigration francophone recevront des points supplémentaires

    كندا نيوز عربى | Canada News Arabic

    كندا نيوز عربى Canada News Arabic

    الاقسام :
    اترك تعليق