مفوض الأخلاقيات الكندى يحقق مع ترودو بشأن برنامج دعم خيرى

مفوض الأخلاقيات الكندى يحقق مع ترودو بشأن برنامج دعم خيرى
812
0 تعليق
ساره نبهان

    مفوض الأخلاقيات الكندى يحقق مع ترودو بشأن برنامج دعم خيرى

    تم دفع حوالي 300 ألف دولار لأفراد أسرة جاستن ترودو رئيس الوزراء الكندي في الاربعة سنوات الفائتة لكي يتكلموا في إجراءات مؤسسة WE الخيرية.

    فقد تكلمت مارجريت ترودو والدة ترودو، ، خلال 28 حدث خاص بمؤسسة WE الخيرية ، وقد حصلت علي 250 ألف دولار وهذا كان من بين عام 2016 وحتى عام 2020 .

    كما قام ألكسندر ترودو شقيق ترودو ايضاً بالتحدث خلال ثمانية أحداث تخص المؤسسة خلال عام 2017 وحتى عام 2018 وقد حصل علي 32000 دولار.

    إلى جانب هذا ، فقد حصلت صوفي جريجوار ترودو زوجة ترودو ، علي مبلغ 1400 دولار لمساهمتها في حدث للشباب خلال العام 2012 قبل أن يكون ترودو قائداً للحزب الليبرالي .

    شاهد أيضاً : الاقتصاد الكندى يضيف حوالي مليون وظيفة خلال شهر يونيو الماضى

    مفوض الأخلاقيات الكندى يحقق مع ترودو بشأن برنامج دعم خيرى

    _

    مفوض الأخلاقيات الكندى يحقق مع ترودو بشأن برنامج دعم خيرى

    بينما صرحت المؤسسة إن كل مدتها الأخيرة التي ساهمت فيه خلال أحداث WE إلى جانب دخول سلسلة بودكاست الخاصة بالمؤسسة الخيرية فقد تم التبرع بها , وقد صرح بهذا مارتن بيرلموتر، الرئيس والمدير التنفيذي لمؤسسة رعاية المواهب داخل تورنتو “Spoters ‘Spotlight” .

    هذا وقد قامت WE Charity بتأكيد أمر الأموال التي تم إعطائها لوالدة ترودو وأخيه ، وعقب مدة كافية من تصريح Canada Land بيانات كبيرة عن WE.

    فعاليات “WE Day” هي فعاليات تقوم بترتيبها WE Charity مع نظائرها من الشركات الذين يقومون بدعم المتكلمين خلال الأحداث التي يتم ترتيبها , تعتبر شركة ME to WE Social Enterprise واحدة من الشركات الداعمة , والتي قامت بدفع تكاليف إلى مارجريت ترودو عن طريق Speakers’ Spotlight ، كما قامت ايضاً بالدفع  إلى ألكسندر شقيق ترودو عن طريق Speakers’ Spotlight.

    وخلال الوقت الذي تم فيه دفع مايقرب من 300000 دولار للتكلم في الأحداث التي رتبتها WE ، فقد تم دفع ما يقرب من 60000 دولار من تكاليف التكلم إلى مارجريت ترودو بطريقة مباشرة من خلال المؤسسة الخيرية.

    وصرحت المؤسسة الخيرية عن ذلك بأنه خطأ داخل الفواتير والرسوم تم اكتشافها عن طريق مراجعة داخلية.

    وقد صرحت WE Charity خلال حديث لها “ مقابل هذا التحدث ، قامت الجمعية الخيرية بالصرف لمكتب المتحدثين بطريقة مباشرة وقد دفعتها الجمعية الخيرية الي WE Social Enterprise في مقابل دعمها للأحداث ”.

    مفوض الأخلاقيات الكندى يحقق مع ترودو بشأن برنامج دعم خيرى

    تعرض رئيس وزراء كندا جاستن ترودو , إلى ثالث تحقيق مرتبط بتعارض المصالح وذلك عقب بداية مفوض الأخلاقيات داخل كندا في إجراء تحقيق خاص متعلق بعقد أعطته الحكومة لمؤسسة خيرية لها صلة بعائلة رئيس الوزراء .

    فقد صرح ماريو ديونمكتب مفوض الأخلاقيات ، أنه يقوم بالتأكد من إن كان رئيس الوزراء قد قام بخرق القواعد التي تمنع على الأشخاص السياسيين إجراء أو المساهمة في أمور من شأنها أن تقوي المصالح الشخصية لهم ، وهذا باختيار مؤسسة “WE” الخيرية داخل كندا لإدارة برنامج دعم طلابي يصل حجمه إلى 900 مليون دولار.

    وقد ساهم ترودو وصوفي غريغوار ترودو زوجته بصفة مستمرة في الأحداث الخاصة بمؤسسة “وي” ، فقد تقوم صوفي باستضافة حدث صوتي عبر الموقع الإلكتروني للمؤسسة .

    والجدير بالذكر ان من طالب باجراء هذا التحقيق هو حزب المحافظين المعارض .

    ولم تظل مؤسسة “WE” تقوم بإدارة برنامج الدعم الذي يوفر حوالي 5 آلاف دولار كندي لطلاب ما بعد المرحلة الثانوية ، هؤلاء الذين يقومون بأعمال تطوعية .

    وقد تم تنفيذ البرنامج نتيجة التأثير السلبي لوباء كورونا على حصول العديد من الطلاب على عمل خلال الصيف.

    فقد صرحت  “WE” أنه بغرض مصلحة البرنامج كان من الاحسن الموافقة للحكومة أن تقوم بالادارة ، ورات الحكومة أن المؤسسة لن تستفيد من تدخلها.

    من المفترض أن يتاكد مفوض الأخلاقيات إذا كان التقرير يوضح أن ترودو أعطى مؤسسة “WE” معاملة خاصة بالمقارنة بالمؤسسات الوطنية الأخرى داخل كندا.

    وقد كان مفوض الأخلاقيات عاقب ترودو مرتين خلال وقت سابق ، كانت المرة الأولى خلال عام 2017 بعد أن وافق رئيس الوزراء على اجازة في جزيرة أغا جان خلال عام  2016، والمرة الثانية خلال العام الفائت نتيجة رغبته في التأثير على قضية قانونية لشركة ما.

    هذا وقد طلب Yves-Francois Blanchet قائد Bloc Quebecois ، من رئيس الوزراء أن يترك منصبه بينما يقوم المفوض بالنظر في الأمر .

    وقد قال خلال يوم الجمعة : “ من خلال الكشف الجديد ، من الضروري أن يترك جاستن ترودو وظيفته كرئيس للوزراء حتى يقوم مفوض الأخلاقيات بالانتهاء ”.

    كما قد أطلق النائب المحافظ  Michael Barrett، وهو الذي كان من ضمن هؤلاء الذين تقدموا بطلب لكي يبحث في الامر مفوض الأخلاقيات ، تقرير يطلب من البرلمان أن يقوم بالاستدعاء بطريقة عاجلة للوصول إلى حقيقة الأمر.

    كما أضاف باريت: “ لابد من نشر كل المستندات المرتبطة بالعقد ما بين الحكومة والمؤسسة الخيرية ومن الضروري على كل وزير داخل مجلس الوزراء أن يصرح إذا كانوا لديهم معلومة أن أسرة رئيس الوزراء كانت على علاقة مالية مع WE Charity عندما قبلوا هذا العقد الكبير أو لا” , وقد أضاف ان الكنديين لابد ان يقوموا بالاجابة ولابد من محاسبة جاستن ترودو وحكومته .

    _
    شاهد أيضاً : أسهل 4 دول فى الحصول على الجنسية

    _
    كلمات دلالية

    مفوض الأخلاقيات الكندى ,تحقيق مع ترودو بواسطة مفوض الأخلاقيات الكندى ,أسباب تحقيق مفوض الأخلاقيات الكندى مع رئيس الحكومة الكندية ,التحقيق بواسطة مفوض الأخلاقيات الكندى فى قضية تلقى أموال ,أخبار تحقيقات مفوض الأخلاقيات الكندى ,إحراج لترودو من مفوض الأخلاقيات الكندى ,أخبار كندا بالعربى ,
    _
    المصادر

    Canada News Arabic كندا نيوز

    الاقسام :
    الكلمات الدلائلية :
    اترك تعليق