مطالبة أحزاب المعارضة فى كندا التحقيق مع وزير المالية بقضية WE Charity

مطالبة أحزاب المعارضة فى كندا التحقيق مع وزير المالية بقضية WE Charity
431
0 تعليق
جودى صالح

    مطالبة أحزاب المعارضة فى كندا التحقيق مع وزير المالية بقضية WE Charity

    قام كل من حزب المحافظين الكندى الذي يمثل المعارضة الرسمية داخل مجلس العموم والحزب الديمقراطى الجديد اليسارى التوجه وهو ثالث أحزاب المعارضة ، بالتقدم بطلب رسمى للمفوض الفدرالى للشؤون الأخلاقية وتضارب المصالح ماريو ديون للقيام بإجراء تحقيق بشأن ما صرح به وزير المالية الفدرالى بيل مورنو فى قضية وى تشاريتى (WE Charity – UNIS).

    شاهد أيضاً : أحزاب المعارضة الكندية تطالب بتنحى رئيس الوزراء جاستن ترودو و وزير المالية بيل مونرو

    مطالبة أحزاب المعارضة فى كندا التحقيق مع وزير المالية بقضية WE Charity

    _

    مطالبة أحزاب المعارضة فى كندا التحقيق مع وزير المالية بقضية WE Charity

    وقد قام وزير المالية في حكومة الحزب الليبرالي الكندي بالتصريح  أمام لجنة المالية المرتبطة بمجلس العموم أنه أرسل خلال وقت سابق شيكاً بمبلغ 41.366 دولاراً لمؤسسة “وي تشاريتي” الخيرية لدفع مصاريف متعلقة برحلات إنسانية إلى كينيا والإكوادور قام بها مع أفرادٍ من أسرته خلال عام 2017.

    كما أضاف مورنو أنه كانت عنده دائماً النية في دفع المصاريف الكاملة لهذه الرحلات , وأنه لم يعرف غير في وقت متاخر أنه لم يدفع المبلغ , واكد على أن ذلك يمثل خطأ من ناحيته وقدم الاعتذار عن هذا الخطأ .

    ومن جانبهم قد صرح ثلاثة من نواب حزب المحافظين ، هم بيار بوالييفر ومايكل باريت وومايكل كوبر خلال مؤتمر صحفي إن حزبهم قد وجه طلب محدد الي مفوض الشؤون الأخلاقية للتأكد مما إذا كان وزير المالية قد قام بخرق قانون تضارب المصالح.

    ” يريد بيل مورنو إقناعنا بأنه فجأة وخلال اليوم نفسه الذي كان سيقوم فيه بالحديث أمام هذه اللجنة البرلمانية ، اكتشف أن هذه المصاريف لم تدفع , لا أحد يقتنع بهذا الجانب من القصة ، قال بوالييفر وهو المتحدث الرسمي باسم حزب المحافظين للشؤون المالية.

    وتابع المحافظون مطالبتهم بتنحي وزير المالية في حكومة جوستان ترودو , ويتولى مورنو هذا المنصب منذ شهر نوفمبر (تشرين الثاني) خلال عام 2015 .

    ومن جانبه نشر تشارلي أنغوس عضو مجلس العموم عن الحزب الديمقراطي الجديد على صفحة “تويتر” النص التي قام بإرساله إلى مفوض الشؤون الأخلاقية والتي طلب منه فيها النظر في أمر عدم إفصاح مورنو عن الهدية التي حصل عليها من وي تشاريتي ما يمثل خرق قانون تضارب المصالح .

    ولن يستثني الحزب الديمقراطي الجديد من الحديث عن تنحي مورنو، لكنه يرغب في معرفة ما وصل إليه مفوض الشؤون الأخلاقية قبل اتخاذ أي قرار في هذا الملف ، كما صرح أليكساندر بولريس نائب رئيس الحزب.

    شاهد أيضاً : مفوض الأخلاقيات الكندى يحقق مع ترودو بشأن برنامج دعم خيرى

    وكان المفوض قد صرح خلال الأسبوع السبق إنه سيقوم بالتحقيق حول كون مورنو لم يعزل نفسه من النقاشات التي أعدتها الحكومة حول العقد الذي اعطته لـ”وي تشاريتي” بالرغم من الترابط الوثيق الذي ما بين ابنتاه غرايس أكان وكلير وهذه الجمعية الخيرية التي توجد في مدينة تورونتو، كبرى مدن كندا.

    وعاود مورنو الاعتذار لأنه لم يخرج نفسه من تلك المحادثات التي انتهت إلى إعطاء وي تشاريتي خلال الربيع الماضي عقداً تصل قيمته إلى 912 مليون دولار من دون إجراء مناقصة لإدارة برنامج يقدم منح دراسية للطلّاب لقيامهم بأعمال تطوعية.

    وقامت حكومة ترودو بعد ذلك بإلغاء العقد نتيجة الجدل الذي ظهر بشأن ظروف اعطاءه لـمنظمة وي تشاريتي .

    ويقوم مفوض الشؤون الأخلاقية بالقيام بتحقيق لرئيس الحكومة أيضاً , وكذلك الامر مع ترودو فهو لم يخرج نفسه من النقاشات المتعلقة بالعقد بالرغم من وجود علاقات شديدة بين أفراد من عائلته والجمعية الخيرية.

    جاستن ترودو و زوجته صوفى ترودو
    جاستن ترودو و زوجته صوفى ترودو

    فزوجة ترودو، صوفي غريغوار، ووالدته مارغاريت سينكلير وشقيقه أليكساندر قد حصلوا علي بدلات أتعاب من منظمة وي تشاريتي لقيامهم بالقاء خطابات خلال حفلات وندوات أعدتها الجمعية، ووصلت قيمتها إلى 250000 دولار لوالدة رئيس الحكومة ومبلغ 32000 دولار لشقيقه في الفترة ما بين أعوام 2016 و2020.

    وقد وصل ترودو إلى الحكم في أوتاوا خلال شهر نوفمبر (تشرين الثاني) من العام 2015 وهو رئيس حكومة كندا منذ هذا الوقت ، فقد فاز الليبراليون برئاسته بحكومة أقلية خلال الانتخابات العامة الأخيرة في شهر أكتوبر (تشرين الأول) الماضي .

    وقدم ترودو الاعتذار أكثر من مرة خلال الأسبوع السابق لعدم اخراج نفسه من المحادثات المتعلقة بـمنظمة وي تشاريتي .

    وسيخضع رئيس الحكومة ورئيسة مكتبه كايتي تيلفورد أمام لجنة المالية المرتبطة مجلس العموم للتصريح بشهادتهم أيضاً في هذه القضية.

    وقد قام مفوض الشؤون الأخلاقية بالتحقيق مع ترودو مرتين منذ وصوله إلى الحكم.

    ومن جانبه يطالب حزب الكتلة الكيبيكية وهو ثاني أحزاب المعارضة ، بتخلي ترودو من منصبه كرئيس للحكومة لصالح نائبته كريستيا فريلاند لحين تنكشف كل الحقائق المتعلقة بالقضية.

    _
    شاهد أيضاً : اتجاه لإختيار الوافدين الاقتصاديين من بين العمال المؤقتين فى كندا

    _
    انتهت المقالة


    كلمات دلالية

    مطالبة أحزاب المعارضة فى كندا بالتحقيق مع وزير المالية ,أخبار السياسة فى كندا ,مطالبة أحزاب المعارضة فى كندا بالتحقيق فى قضية الجمعية الخيرية ,بعد التحقيق مع عائلة ترودو مطالبة أحزاب المعارضة فى كندا بالتحقيق مع مورنو وزير المالية ,مطالبة أحزاب المعارضة فى كندا بفتح تحقيق مع بيل مورنو ,مطالبة أحزاب المعارضة فى كندا بالتحقيق مع وزير المالية على خلفية قضية الجمعية الخيرية وى ,أسباب مطالبة أحزاب المعارضة فى كندا بالتحقيق مع وزير مالية ترودو ,أخبار كندا بالعربى ,
    _
    المصادر

    Le commissaire à l’éthique appelé à ouvrir une deuxième enquête sur Bill Morneau

    Affaire UNIS : le ministre Morneau rembourse plus de 40 000 $ en frais de voyages

    THE CANADIAN PRESS

    Canada News Arabic كندا نيوز عربى

    الاقسام :
    اترك تعليق