ظهور العديد من حالات الوفاة في مركز رعاية المسنين في أونتاريو

ظهور العديد من حالات الوفاة في مركز رعاية المسنين في أونتاريو
543
0 تعليق
ندى أحمد

    ظهور العديد من حالات الوفاة في مركز رعاية المسنين في أونتاريو

    أدى سوء التغذية إلى وفاة Pietro Bruccoleri، في نهاية الشهر الفائت داخل مركز لرعاية كبار السن في مقاطعة أونتاريو، وقد توفي 23 فرد من الأشخاص داخل المركز بسبب فيروس كورونا، ولكن الفيروس لم يؤدي الي قتل Bruccoleri فقد توفي بسبب الإرهاق الناتج عن سوء التغذية .

    حاليا عائلته حزينة جدا على وفاته ، وتقول العائلة كيف يمكن أن تكون الأمور في مركز “Woodbridge Vista Care Community” في Vaughan سيئة للدرجة التي تؤدي الي حدوث ذلك.

    شاهد أيضاً : أطباء يطالبون بتقليل الإجراءات المفروضة على الأطفال فى كيبيك

    ظهور العديد من حالات الوفاة في مركز رعاية المسنين في أونتاريو

    _

    قال فرد من أفراد عائلته وقت ما ذهبوا إلى سرير Bruccoleri في التاسع والعشرين من شهر مايو ، وجدوا أنه يجلس في غرفة بدون مكيف للهواء.

    وقد قالت ابنته الكبيرة Rina Di Salvo التي يبلغ عمرها 55 عاما لم نكن نتوقع أن يحدث هذا الإهمال.

    وايضا قالت ابنته الصغرى Mary Bruccoleri التي يبلغ عمرها 47 عاما شعرنا بالضيق والحزن لما قد حدث .

    قالت عائلة Bruccoleri  الذي يبلغ 82 عاما الي CBC News ، أن  كان مصاب من الخرف المتقدم ، الامر الذي ادي الي ذهابه إلى مركز رعاية كبار السن الواقع في شمال مقاطعة تورنتو قبل سنة ، ولم يكن عندهم أي تعليق على رعايته  قبل ظهور هذا الوباء.

    وفي شهر مايو، تم نقل Bruccoleri من حجرته لأن الاشخاص القريبين منه كانوا قد أصيبوا بفيروس كورونا.

    وسريعا ما انتشر الوباء ولم يصبح تحت السيطرة في المركز الذي يحتوي على 224 سرير ، والآن تم نقل إدارة المركز إلى مستشفى محلي وتم إبلاغ القوات المسلحة الكندية بغرض المساعدة.

    وقالت ماري أن ابيها خضع لاختبارات للكشف عن الفيروس لمدة خمس مرات، لكن النتائج كانت تأتي سلبية.

    وبعد عدة أسابيع من تسريح العاملين لدى المركز بأن والدهم بصحة جيدة ، وصلت الأسرة مكالمة تقول بأنه يموت. وقالت ابنته رينا إنهم ذهبوا سريعا إلى المركز ، لكنه وجدوه قد توفي فعلا .

    وقالت كانت حجرة تشبه غرفة الساونا من كثرة الحرارة، وكان قد خسر كمية كبيرة من وزنه  .

    وقال تقرير الطبيب الشرعي أن سبب وفاة بترو بروكليري هو ” inanition”، وهو يعني “الإرهاق الناتج عن قلة التغذية”.

    من ناحيتها صرحت شركة  Sienna Senior Living، وهي المسئولة عن ادارة المركز خلال بيان لـ CBC News، إنها لا يمكنها أن تتكلم عن حالة فردية.

    وذكر خلال البيان “ نرغب أن نوضح لعائلات نزلاء المركز أننا  نقوم بالعمل بكل جدية لكي نضمن أن كل مراكز رعاية المسنين قادرة على تطبيق إجراءات الرعاية الصحية”.

    ظهور العديد من حالات الوفاة في مركز رعاية المسنين في أونتاريو

    كما قالت الشركة “اننا نشاهد عن قرب كل النزلاء  ونهتم بتقديم الدعم في كل المجالات، وضمان الصحة والتغذية “.

    ولكن الشركة لم تتكلم علي أمر أن درجة الحرارة كانت شديدة جدا داخل المركز.

    وتواجه الشركة بعض الأمور القانونية نتيجة الاستجابة لفيروس كورونا داخل باقي المراكز

    هذه ةقد علق الدكتور Barry Goldlist  دكتور أمراض الشيخوخة وأستاذ الطب لدى جامعة تورنتو في Mount Sinai إنه لا يتذكر أنه قرا أن الجوع قد تمت الاشارة اليه داخل تقرير الطبيب الشرعي قبل سابق.

    وقال ايضا إن التغذية السيئة امر ليس من النادر أن يحدث بالنسبة للمرضى الذين لديهم الخرف المتقدم، لكنه قال أيضا أنه يتمنى معرفة المزيد من الأمور حول حالة Bruccoleri التي أدت إلى وفاته.

    وقال Goldlist، الذي لم يشاهد الجثة : “أعتقد أنهم عندما يشاهدوا الجثة قد يصدموا بسبب خسارته الكثير من الوزن”.

    وعن تعليق عائلته بأن الحجرة كانت مثل غرفة الساونا قال Goldlist إن الأمر يستدعي القلق بشكل خاص ، لأن الاشخاص من كبار السن هم أكثر اشخاص يمكن ان يصابوا بالجفاف بسبب الحرارة.

    اما الامر الذي ادي الي زيادة حزن الأسرة أنه خلال شهر أبريل ، قال طبيب Bruccoleri من الممكن نقله إلى المستشفى.

    كما قالت رينا “ وقت ما وصلنا إلى المركز لم يتم الموافقة على دخولنا ، وتم ايقافنا من مدير الرعاية وإحدى الممرضات ، وقالوا لنا أن والدنا بصحة وبخير ولا يحتاج إلى الذهاب إلى المستشفى، وأنه يوجد في المركز كل شيء  من أجل الرعاية”.

     أعلن المركز في 31 مايو بعد يومين من وفاة Bruccoleri عن نقل 18 شخص من نزلاء المركز وهم لم يصابوا بفيروس كورونا  إلى المستشفى لأن مستوى الرعاية اللازمة لهم  تعلو عن المستوى الذي يتم توفيره في المركز.

    لم تكن عائلة Bruccoleri هي العائلة الوحيدة

    عائلة Bruccoleri لم تكن العائلة الوحيدة التي تضرب جرس الخطر حول الظروف في المركز .

    فقد توفيت Carmela والدة Lucia Fracassi، داخل نفس المركز في 25 مايو،ولم تكن مصابة بالفيروس .

    وعندما تم الموافقة لـ Lucia علي دخول حجرة والدتها لكي تودعها، احست بالصدمة لمشاهدة حالتها الضعيفة هي أيضا.

    وقد كانت درجة حرارة الغرفة مرتفعة وشديدة جدا .

    حتى هذا الوقت لم يصل تقرير لـ  Lucia من قسم الطب الشرعي ليوضح سبب وفاة والدتها الأساسي .

     

    مركز رعاية المسنين في أونتاريو

    _
    شاهد أيضاً : دخول أونتاريو المرحلة الثانية من فتح الاقتصاد وأهم الأنشطة التي ستفتح أبوابها.

    _

    كلمات دلالية

    مركز رعاية المسنين في أونتاريو ,حالات وفاة بسبب سوء التغذية مركز رعاية المسنين في أونتاريو ,مركز رعاية المسنين في أونتاريو يواجه أزمات عديدة ,أخبار مركز رعاية المسنين في أونتاريو توفى فيه عديد من النزلاء ,قيروس كرونا يسبب أزمة فى مركز رعاية المسنين في أونتاريو ,كوفيد 19 يتسبب فى وفاة نزلاء مركز رعاية المسنين في أونتاريو ,

    Canada News Arabic

    .

    الاقسام :
    الكلمات الدلائلية :
    اترك تعليق