ما مدى استعداد المدارس الكندية للتصدى لموجة ثانية من الوباء

ما مدى استعداد المدارس الكندية للتصدى لموجة ثانية من الوباء
702
0 تعليق
ساره نبهان

    ما مدى استعداد المدارس الكندية للتصدى لموجة ثانية من الوباء

    تم إجراء جميع الاستعدادات والإجراءات الصحية الوقائية التي قامت بفرضها جائحة كوفيد-19 داخل الأماكن التعليمية للمراحل الابتدائية والثانوية والمعاهد المتخصصة في جميع أنحاء كندا.

    وهذا ليلة فتح هذه الأماكن أبوابها أمام الطلاب لبدء العام الدراسي 2020-2021.

    شاهد أيضاً : كيبيك تعلن بأن موجة ثانية من الوباء تعنى انهيار شديد للاقتصاد

    ما مدى استعداد المدارس الكندية للتصدى لموجة ثانية من الوباء

    ما مدى استعداد المدارس الكندية للتصدى لموجة ثانية من الوباء

    في مقاطعة كيبيك ، فتحت معظم المدارس أبوابها خلال الموعد المحدد وحصص طلاب الابتدائي والثانوي تقدم في شكل عام داخل الصفوف المدرسية وبالنسبة المعاهد قفد اتبع كل معهد منها نظام خاص .

    وقد فرضت بعض إدارات المعاهد أمر التبادل على الصفوف بين الطلاب أسبوعياً وقد صنفت التلاميذ إلى مجموعتين .

    مجموعة اولى : تذهب إلى الصف لمدة أسبوع كامل لأخذ الدروس .

    مجموعة ثانية : تتلقى الدروس عن طريق الانترنت خلال نفس الأسبوع والعكس صحيح في الاسبوع الثاني .

    ويظل العمل وفق هذا النظام حتى نهاية الفصل الدراسي الأول ليلة عيدي الميلاد ورأس السنة , وترغب السلطات التربوية تان ترجع الأمور إلى طبيعتها بداية من أول السنة الجديدة.

    مع العلم أن معظم الجامعات الكندية في كل أنحاء البلاد قررت الاستمرار بإعطاء الدروس الافتراضية بالكامل للفصل الدراسي القادم خلال فصل الخريف.

    ما مدى استعداد المدارس الكندية للتصدى لموجة ثانية من الوباء

    وتقوم المدارس الابتدائية والثانوية والمعاهد باستقبال طلابها بداية من يوم الاثنين القادم 17 أغسطس (أب) الجاري وفي العادة يكون كل الطلاب قد التحقوا بصفوفهم عقب عيد العمل , يصادف في الاثنين الأول من شهر سبتمبر (أيلول) في كندا.

    تحديات عديدة تتزامن مع بداية العام الدراسي أثناء وجود وباء كوفيد-19 وتنتظر الأوساط الطبية موجة ثانية من الوباء آتيه في الخريف القادم .

    وقد شكك الباحثين الكنديون في البلاد علي استطاعة الأطفال باستخدام الأقنعة الواقية بشكل فعال بالرغم من أن معظم المقاطعات الكندية صرحت بالتعليمات لطريقة ارتدائها.

    وداخل مقاطعة بريتيش كولومبيا ناحية الغرب الكندي صرح وزير التعليم روب فليمنغ أن الحكومة تتطلع إلى شراء ما يلزم من الأقنعة القابلة لإعادة الاستخدام واتاحة ما لا يقل عن قناعين لكل الطلاب والمدرسين.

    إشارة إلى أن الاقنعة لن تعد إلزامية داخل الفصول الدراسية، ولكن يتم التنبيه على ارتدائها داخل الأماكن التي لا يتم الحفاظ فيها على التباعد بين الأشخاص , داخل الممرات والحافلات المدرسية بشكل خاص , هذا وقد قامت مقاطعتي ألبرتا وكيبيك بالتصريح بأن قناع الوجه سوف يكون الزامي للطلاب الأكبر سناً.

    في سياق متصل ، تقدم اليوم الكثير من التساؤلات بشأن استعدادات المدارس في كل البلاد للتغيير بين ليلة وأخرى إلى تقديم الدروس عن بعد من خلال الإنترنت ، إمكانية التغيير خلال ظرف لا يتخطى 24 ساعة إلى المدرسة الافتراضية.

    وتقول حكومة كيبيك في هذا السياق إنها قامت بتخزين معدات الكومبيوتر , وقد وصل عددها إلى 200000 حاسوب وجهاز الكتروني ، للتأكد من التشغيل البسيط للمدرسة الافتراضية عندما تقوم موجة ثانية من كوفيد-19 خلال فصل الخريف القادم .

    كما قال الأستاذ الخبير في المعلوماتية في كلية التربية في جامعة مونتريال تيري كارسنتي , إنه مازال يوجد العديد من الإجراءات الواجب اتخاذها ولابد أن تعطي المدارس اولوية قصوى لهذا الأمر ,  برأيه أنه لا يمكن ترك الأمور لأخذ قرار بشأنها في اخر شهر سبتمبر (أيلول) أو بداية أكتوبر(تشرين الأول) .

    الاستعداد الكامل لابد منه في بداية العام الدراسي ” لأننا لا ندري متى أو ما إذا كانت سوف تاتي موجة ثانية من الوباء ” على حسب ما قال .

    _
    شاهد أيضاً : تصريحات وزير التعليم بشأن تحديث خطوة عودة الدراسة فى أونتاريو

    _
    انتهت المقالة


    كلمات دلالية

    أخبار الدراسة فى كندا ,استعداد المدارس الكندية ,أخبار المقاطعات الكندية ,إجراءات استعداد المدارس الكندية لمواجهة كورونا ,استعداد المدارس الكندية لمواجهة موجة ثانية من كوفيد 19 ,عودة المدارس فى كندا و استعداد المدارس الكندية لموجة قادمة ,تعرف على طرق استعداد المدارس الكندية لكبح موجة أخرى من الوباء ,اخبار كندا بالعربى ,
    _
    المصادر

    Les élèves sauront-ils porter leur masque pour qu’il soit efficace?

    « Ce qui manque, c’est un plan en cas de fermeture d’école »

    Canada News Arabic كندا نيوز عربى

    اترك تعليق