لماذا يجب على كندا فتح أبوابها أمام الكثير من الوافدين خلال الجائحة

لماذا يجب على كندا فتح أبوابها أمام الكثير من الوافدين خلال الجائحة
701
0 تعليق
جودى صالح

    لماذا يجب على كندا فتح أبوابها أمام الكثير من الوافدين خلال الجائحة

    سوف يكون على كندا استمرار دعم الهجرة إذا كان فيروس كورونا سوف يقلل نسبة الولادات المنخفضة فعلياً .

    ومن خلال بيان افتتاحي في مجلة Science، من المرجح أن يؤثر فيروس كورونا على الولادات بطريقة مختلفة استناداً على معدلات الدخل الإقليمية.

    فقد تشهد الدول مثل كندا، عددًا منخفض من المواليد الجدد بسبب ازمة وباء فيروس كورونا , وهذا يعني ارتفاع عدد السكان الأكبر اصحاب الاعمار الكبيرة .

    شاهد أيضاً : نصف الكنديون يعتقدون أن 2020 هو الأسوأ على مدار حياتهم

    لماذا يجب على كندا فتح أبوابها أمام الكثير من الوافدين خلال الجائحة

    لماذا يجب على كندا فتح أبوابها أمام الكثير من الوافدين خلال الجائحة

    وقد صرح معهد بروكينغز وهو يعد مركز فكري في واشنطن العاصمة ، أن الولايات المتحدة الأمريكية من الممكن أن يتم داخلها ولادة ما بين 300 ألف طفل جديد وحتى 500 ألف طفل.

    بينما من غير المرجح أن تشهد كندا نفس ذلك النوع ، وهذا من خلال عدة بيانات , وأي انخفاض في النمو السكاني سيكون له تأثيرات سلبية على سوق العمل.

    قبل قدوم الوباء ، كانت كندا تشهد فعلياً قلة في أعداد الولادات الجديدة وزيادة كبيرة في السكان من اصحاب الاعمار الكبيرة .

    ومن المرجح أن يصل تسعة ملايين شخص من مواليد كندا إلى عمر التقاعد في خلال 10 أعوام فقط.

    فقد يقول مجلس المؤتمر الكندي إن الوافدين سوف يشكلون نسبة 100% من النمو السكاني الوطني خلال عام 2034.

    وخلال الأشهر الأولى من عام 2020 ، مثلت الهجرة بالفعل نسبة 82 في المائة من حجم النمو السكاني لكندا.

    لماذا يجب على كندا فتح أبوابها أمام الكثير من الوافدين خلال الجائحة

    وبالرغم من أن كندا قامت بإطلاق عددًا قياسيًا من خلال الدعوات للتقديم (ITAs) لكي يتم الحصول على الإقامة الدائمة عن طريق نظام Express Entry خلال العام الجاري ،بينما قامت القيود العالمية للحد من تفشي فيروس كورونا بعرقلة أمر السفر إلى كندا.

    فقد انخفضت نسبة تأشيرات الإقامة الدائمة بنسبة 26 في المائة خلال شهر مارس ، عقب أن قامت كندا بقفل حدودها منذ النصف الأخير من شهر مارس فصاعدًا.

    وخلال شهر أبريل ، فتحت كندا ابوابها اما 4000 وافد فقط.

    وبدأت الأعداد في الزيادة خلال شهر مايو عندما وصل الى كندا عدد 11000 وافد جديد .

    وتحتاج الحكومة الفيدرالية وحكومات المقاطعات إلى أن يظل نظام الهجرة كأولوية لضمان الازدهار الاقتصادي على المدى البعيد .

    _
    شاهد أيضاً : تأشيرة كندا | المستندات و الأوراق المطلوبة لإكمال ملف التأشيرة الكندية

    _
    انتهت المقالة


    كلمات دلالية

    أخبار السفر فى كندا خلال أزمة كورونا ,يجب على كندا فتح أبوابها أمام الوافدين ,تأثير جائحة كوفيد 19 فى كندا ,تساؤل عن ما إذا كان على كندا فتح أبوابها أمام المهاجرين ,تصريحات تشير بأن على كندا فتح أبوابها أمام القادمين ,أخباركندا بالعربى ,

    _
    المصادر

    Immigration counteracts effects of anticipated COVID-19 baby slump in Canada

    Canada News Arabic كندا نيوز عربى

    الاقسام :
    الكلمات الدلائلية :
    اترك تعليق