اختبار فيروس كورونا التي تقوم كندا بتطويره

اختبار فيروس كورونا التي تقوم كندا بتطويره
792
0 تعليق
ساره نبهان

    اختبار فيروس كورونا التي تقوم كندا بتطويره

    صرحت واحدة من الشركات الكندية في أونتاريو انها  تقوم بالعمل علي تطوير اختبار جديد للكشف عن فيروس كورونا من خلال لعاب الشخص ومن خلاله من الممكن معرفة ما إذا كان الشخص مصابا بالفيروس أم غير مصاب في خلال عشرين دقيقة.

    كما صرحت ايضا ان التحليل في الوقت الحالي في مرحلة البحث ، حيث تقوم شركة Deep Biologics التي توجد في Guelph أونتاريو، بالعمل على تطوير هذا الاختبار وقد قامت الحكومة الفيدرالية مؤخرا بإعطاء الشركة مبلغ 300000 دولار منحة من خلال مجلس الموارد الوطنية الكندي “NRC” على سبيل تحويل فكرة الاختبار إلى حقيقة.

    شاهد أيضاً : أهم الأمور الواجب معرفتها بعد استئناف الرحلات الكندية الدولية خلال أيام

    اختبار فيروس كورونا التي تقوم كندا بتطويره

    _

    وصرحت Dea Shahinaz، الرئيس التنفيذي لشركة Deep Biologics، يوم الثلاثاء الماضي ، قائلة إنه بفضل التمويل الذي حصلت عليه الشركة ستكون جاهزة من أجل بدء اختبار العينات السريرية في الأشهر الثلاثة المقبلة.

    كما قالت أيضا بأن الأساليب التي نعمل على تطويرها هي أساليب جديدة وتعتمد على لعاب الأشخاص ، ويعتبر اختبار اللعاب من أكثر الأمور عملية في المناطق الريفية . وفقا لـ ctv.

    وخلال وقتنا الحالي ، تقوم عملية اختبار فيروس كورونا في كندا من خلال إدخال مسحة طويلة من خلال الجزء الخلفي من حلق المريض أومن خلال أنفه ، ثم يتم بعد ذلك ارسال هذه العينات إلى المعمل للاختبار، وفي الغالب تستغرق النتائج حوالي بعض الأيام .

    ويعتبر هذا الاختبار التشخيصي الجديد، عند تطويره لن يتم الاحتياج إلى إحضار عينات إلى المختبر، كما من الممكن لأي شخص يتم اختباره معرفة ما إذا كان مصابا أم غير مصاب في نفس الوقت ، وسيكون هذا الاختبار فعالا جدا خاصة في المطارات والمدارس وأماكن العمل.

    بالاشتراك مع فريق في جامعة Queen، تعمل شركة Deep Biologics من أجل تطويره بناء على أبحاث قديمة وجدت أنه من الممكن الكشف عن فيروس كورونا من خلال لعاب الأشخاص .

    وتقوم NRC باستثمار ما يقرب من 1.2 مليون دولار من خلال أربع شركات كندية، من بينهم شركة Deep Biologics،من أجل العمل على تطوير اختبارات مماثلة لهذا الاختبار ، حيث تعمل جميع الشركات على اختبارات مختلفة تقوم على استخدام عينات اللعاب لتحديد النتائج في 20 دقيقة أو أقل.

    في حالة نجاحهم في هذا العمل ، من الممكن أن كل من هذه الشركات تحصل على ما يصل إلى 2 مليون دولار من أجل تطوير نماذج أولية لنتائجهم الممكنة.

    وفقا لـ NRC فإن دولة كندا تحتاج إلى الكثير من الأنواع المختلفة من الاختبارات من أجل تلبية المتطلبات المختلفة والقدرة على معرفة المصابين وفهم انتشار فيروس كورونا بشكل أكبر.

    ويعتمد مدى سرعة قيام فريق Deep Biologics بإجراء هذا الاختبار التشخيصي وجعله متاح بكل سهولة للجمهور على عدة عوامل، منها قدرات التصنيع والموافقات من الصحة الكندية Health Canada ، لكن Dea قالت إنها تتوقع أن تكون سنة واحدة كافية لفعل ذلك.

    كما أصدرت وزارة الصحة الكندية الموافقة مؤخرا على القيام بعمل اختبار الأجسام المضادة الإيطالي الذي من الممكن أن يستطيع تحديد ما إذا كان لدى شخص ما داخل دمه بروتينات مقاومة للفيروس والتي يتم تكوينها عقب إصابة المريض بفيروس كورونا، حيث يتفق الأطباء على أن هذه الأجسام المضادة تعمل علي توفير درجة عالية من المناعة ضد فيروس كورونا ، ولكن من غير الواضح إلى متى تستمر هذه الحماية.

    _
    شاهد أيضاً : تغييرات فى الهجرة إلى ألبرتا بسبب أزمة كورونا

    _

    كلمات دلالية

    تعرف على اختبار فيروس كورونا ,أخبار اختبار فيروس كورونا ,تصريحات حول اختبار فيروس كورونا ,كندا تقوم بتطوير اختبار فيروس كورونا ,
    _

    المصادر

    CTV News

    الاقسام :
    الكلمات الدلائلية :
    اترك تعليق