تأثير أزمة كورونا على أعداد الطلاب الأجانب في كندا

تأثير أزمة كورونا على أعداد الطلاب الأجانب في كندا
708
0 تعليق
جودى صالح

    تأثير أزمة كورونا على أعداد الطلاب الأجانب في كندا

    اشارت الاحصائيات الى ارتفاع اعداد الطلاب الدوليين داخل كندا بشكل كبير خلال السنوات الأخيرة.

    فقد يقصد الطلاب الدوليون كندا لما تتمتع به من تعليم متميز والتعدد والسلامة والاستطاعة على تحمل المصاريف ووجود وظائف متاحة و مسارات الهجرة في كندا.

    على هذا النحو، تستقبل كندا في الوقت الحالي الطلاب الدوليين من 175 دولة تقريبا حول العالم  كل سنة .

    شاهد أيضاً : إجراءات الدراسة فى كندا طريقة التقديم و المستندات المطلوبة

    تأثير أزمة كورونا على أعداد الطلاب الأجانب في كندا

    _

    تأثير أزمة كورونا على أعداد الطلاب الأجانب في كندا

    ومن خلال رؤية احصائيات الطلاب الدوليين في كندا لعام 2020 قد تم ملاحظة أن الكثير من الطلاب مازالوا يصلون إلى البلاد في ظل تفشي فيروس كورونا حول العالم.

    هذا وتشير الاحصائيات الجديدة الصادرة من خلال إدارة الهجرة واللاجئين والمواطنة في كندا “IRCC” أن دولة كندا قد فتحت أبوابها أمام 67000 طالب من 156 دولة حول العالم ما بين شهر يناير وشهر أبريل من العام الجاري .

    وخلال السطور القادمة عدد من الدول التي يصل منها الطلاب إلى كندا للدراسة خلال عام 2020

    • الفلبين
    • المكسيك
    • كولومبيا
    • فرنسا
    • البرازيل
    • بنغلاديش
    • نيجيريا
    • الولايات المتحدة الأمريكية
    • الصين
    • إيران
    • المكسيك
    • اليابان
    • كوريا الجنوبية
    • فيتنام

    تأثير وباء كورونا على الطلاب الدوليين

    وصل عدد الطلاب الدوليين داخل كندا خلال الأربعة أشهر الأولى من عام 2020 إلى عدد أقل من العدد الذي تم الإعلان عنه في نفس الفترة من العام الماضي.

    فقد وصل كندا خلال الأشهر الأربعة الأولى من عام 2019، ما يزيد عن 95000 طالب دولي .

    أثر فيروس كورونا على قلة أعداد الطلاب الذين يذهبون إلى كندا من أجل الدراسة بنسبة 30% تقريبا.

    كانت نسبة الطلاب الصينيين الذين قاموا بدخول كندا خلال أوائل عام 2020 منخفضة عن العام الفائت , فقد أثرت الإجراءات التي اتخذتها الصين بشأن فيروس كورونا بشكل كبير .

    وقد قامت دول مثل كندا والعديد من الدول أخرى إجراءات شبيهة في شهر مارس عندما بدأ الفيروس في الانتشار على نطاق كبير .

    وفي 18 مارس قمت كندا بتطبيق إجراءات على السفر حيث منعت منذ ذلك الوقت أي شخص لم يتمكن من الحصول على تصريح دراسة في 16 مارس من دخول البلاد إلا إذا كان لديه استثناء يمكنه من القدوم إلى كندا.

    تأثير أزمة كورونا على أعداد الطلاب الأجانب في كندا

    ماذا سيحدث في صيف وخريف 2020؟

    من المرجح أن تصرح كندا خلال وقت قادم من الشهر الجاري عن إجراءات السفر الخاصة بها في يوليو 2020 .

    وقد قالت أدارة الهجرة واللاجئين والمواطنة إنها سوف تستمر في دراسة تصاريح الدراسة ، لذلك من المتوقع أن يتم الموافقة  للطلاب الدوليين الجدد بدخول كندا خلال وقت لاحق في عام 2020.

    تعمل الكليات والجامعات الكندية حاليا  على إصدار خطابات موافقة للطلاب الدوليين.

    وقد تبين من خلال استطلاع جديد أن الطلاب الدوليين مازالوا يريدون الدراسة في كندا مع وجود من الوباء.

    هذا وقد أدخلت كندا مجموعة عديدة من الإجراءات الخاصة لمعاونة هؤلاء الطلاب على الدراسة.

    على سبيل المثال، صرحت كندا  عن اجراء كبير سيتم من خلاله الموافقة للطلاب على بدء برامجهم من خلال الإنترنت وسيبقون مؤهلين للحصول على تصريح عمل بعد التخرج.

    يمكن لـ PGWP معاونة الطلاب الدوليين لاكتساب مهارة العمل الكندية عقب الانتهاء من البرنامج الذي من الممكن استخدامه  لدعم أهليتهم لبرنامج الهجرة الكندي.

    من المرجح أن تقوم IRCC في اجراء  الكثير من الإصلاحات المؤقتة بهدف دعم الطلاب على بدء برامجهم في النصف الثاني من عام 2020 , فقد ظهر أهمية الطلاب الدوليين في دعم الاقتصاد الكندي 

    _
    شاهد أيضاً : كيف ستبدو الحياه الكنديه بعد التغيرات التي احدثها فيروس كورونا

    _

    كلمات دلالية

    أزمة كورونا على أعداد الطلاب ,مشاكل أزمة كورونا على أعداد الطلاب ,أخبار أزمة كورونا على أعداد الطلاب , تفاصيل أزمة كورونا على أعداد الطلاب
    _

    كندا نيوز عربى

    .

    الكلمات الدلائلية :
    اترك تعليق