امتناع جاستن ترودو عن التوجه إلى واشنطن

امتناع جاستن ترودو عن التوجه إلى واشنطن
756
0 تعليق
ساره نبهان

    امتناع جاستن ترودو عن التوجه إلى واشنطن

    لم يوافق رئيس الوزراء الكندي خلال يوم الثلاثاء الماضي على الدعوة التي بعثها إليه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لكي يقوم بحضور حفل إمضاء الاتفاقية التجارية الجديدة ما بين كندا و الولايات المتحدة الأمريكية و المكسيك .

    وقد صرح بإنشغاله بالامور الداخلية الكندية هذا من جانب وعلى الجانب الآخر لابد من أن يلتزم بالحجر الصحي من خلال قوانين السفر.

    شاهد أيضاً : أهم قوانين و إجراءات الطرق فى كندا

    امتناع جاستن ترودو عن التوجه إلى واشنطن

    _

    امتناع جاستن ترودو عن التوجه إلى واشنطن

    فقد رفض الصديق الأقرب للولايات المتحدة أن يتوجه إلى واشنطن لحضور فعاليات امضاء أهم معاهدة تجارية مع أكبر صديق تجاري لها، فقد كان البرلمان الكندي منعقدًا وكان لديه أمور هامة يقوم بها , وقد كان من المفترض عقد اجتماع خاص بمجلس الوزراء ، وقد كان التوجه إلى واشنطن لحضور حفل بداية اتفاقية التجارة التاريخية بين المكسيك والولايات المتحدة الامريكية وكندا غير مناسب لأن ترودو سوف يكون من الضروري له الخضوع لإجراءات بلاده والحجر الصحي لمدة إسبوعين , ولا يعتبر هذا هو السبب خلف رفض بدء رئيس الوزراء جاستن ترودو الذهاب في رحلة تاخذ 90 دقيقة بين عاصمتي أمريكا الشمالية.

    السبب الحقيقي هو تجارة المعادن وعدم إرتداء الأقنعة.

    أولاً : تجارة المعادن

    بالرغم من إمضاء معاهدة التبادل التجاري بوضع مصاريف جمركية على الألمنيوم الكندي ، وهي تعد إشارة  تراها أوتاوا عمل استفزازي  , في اليد الأخرى  للرئيس هناك التهديد ، الذي يظهر من وقت لآخر برسوم الصلب أيضا , قبل سنتين عمل ترامب وفريقه على تعريف المصاريف الجمركية على المعادن الكندية ، وقد قال حينها ان ذلك يرتبط بأمور أمن قومي .

    وقد قالت وقتها كريستاليا فريلاند ، التي كانت وزيرة الخارجية ونائب رئيس الوزراء “ما تصرح به لنا ولكل حلفائك داخل حلف شمال الأطلسي هو أننا بشكل ما نعتبر تهديداً للأمن القومي للولايات المتحدة الأمريكية ” .

    ثانياً : عدم ارتداء الكمامة

    لا يقوم الرئيس ترامب بلبس اي نوع من الكمامات أو أغطية الوجه ,  ولكن يقوم ترودو بلبس واحدة منها عندما لا يستطيع الحفاظ على البعد الاجتماعي المطلوب ، الامر الذي قد يكون أمام العالم زعيم كندي يلبس قناع ( يلتزم باجراءات السلامة الصحية ) إلى جانب رئيس أميركي (لا يلتزم باجراءات السلامة الصحية)  الامر الذي قد يبدو مهين للرئيس ترامب.

    كان الكثير من رؤساء الوزراء الكنديين لديهم علاقات مميزة مع الرؤساء الأمريكيين , فقد قابل فرانكلين ديلانو روزفلت , وليام ليون ماكنزي كينغ قبل وعند حدوث الحرب العالمية الثانية , وقد كان كل من رونالد ريغان جورج إتش دبليو بوش يتمتعان بشان كبير لبريان مولروني ، الذي شهد تأبينًا شديداً في جنازة بوش خلال عام 2018 , ولكن اعتبرت علاقة ترودو وترامب انها علاقة عاصفة , يشاهد الرجل صاحب السن الكبير الشاب الصغير في السن بسخرية ويراه صاحب وجهين , ومقابل ذلك لا يحترم جاستن ترودو الرئيس الأمريكي ترامب بنسبة كبيرة .

    لا يدل ذلك على أنه لا تكون هناك سوابق لذلك فقد تشابك بيير إليوت ترودو والد ترودو ، مع ريتشارد نيكسون أثناء حرب فيتنام .

    امتناع جاستن ترودو عن التوجه إلى واشنطن

    ولكن مع ذلك ، كان لدى كندا احترام كبير للولايات المتحدة الامريكية ، ويعود ذلك إلى الغطاء الأمني الأمريكي التي وضعته علي جارتها الشمالية منذ روزفلت , يتكلم عن بلدين “ في صداقة وبفهم كامل ” تم تطويلها خلال عام 1938 ، ولكن أيضًا نتيجة التصريح بأن القوة الثقافية الأمريكية من الممكن أن تكون ضخمة مثل القوة العسكرية , حاربت أجيال كثيرة من الكنديين بغرض الحفاظ على الحياة الثقافية للبلاد ، ولكن كانت هناك أجيال من الكتاب والفنانين الكنديين قد اتجهوا أيضًا جنوبًا ، غالبيتهم إلى نيويورك وكاليفورنيا ، لاختبار أنفسهم داخل الساحة الأمريكية.

    خلال الايام الحالية , يوجد عدم احترام أكثر من تقديس أدى إلى العدد الكبير من حالات الإصابة بفيروس كورونا داخل الولايات المتحدة الكنديين ، الذين يشككون فعلياً بطريقة كبيرة في ترامب إلى الارتداد بطريقة مرعبة  من طريقة الرئيس لهذه الازمة ، وعدم موافقته على لبس قناع وتأكيده على عمل مسيرات في الهواء الطلق , الذي ساهم في الزيادة الأخيرة في الحالات.

    وقد تم غلق الحدود بين الدولتين ماعدا السفر التجاري و الرئيسي منذ 21 من شهر مارس الماضي ، المرة الأولى لمدة 30 يوم ثم إطالتها مرتين , وأوضح استطلاع للرأي تم نشره خلال هذا الأسبوع إلى أن أربعة من أصل خمسة كنديين يرجحون أنه من الضروري إغلاق الحدود إلى موعد غير مسمى , وقد قال 3 ٪ فقط من المواطنين الكنديين الذين تضمنهم الاستطلاع في استطلاع Nanos الذي تم إعداده لصحيفة Globe and Mail أنهم يرجحون أنه من الضروري فتح الحدود بطريقة سريعة , وتأتي هذه الاهانة الكندية ونبذ ترودو لترامب عقب أيام قليلة من فتح الاتحاد الأوروبي لحدوده مع 15 دولة للسفر ، وقد تضمن ذلك دولة كندا  مع إستثناء الولايات المتحدة بشكل واضح.

    خلال يوم الأربعاء ، تقابل ترامب مع الرئيس المكسيكي أندريس مانويل لوبيز أوبرادور في البداية الاساسية لاتفاق الولايات المتحدة الأمريكية والمكسيك وكندا (USMCA) ، وهو عبارة عن اتفاق تجاري ودبلوماسي مع دولة واحدة داخل الصفقة على بعد 570 ميلاً , وقد تماثل الرئيس المكسيكي لاختبار فيروس كورونا قبل تحركه إلى واشنطن , اختبر رئيس الوزراء الكندي نتائج COVID-19 الأمريكية ورأى انها غير مشجعة وتعد الحالة الأكثر حيوية حتى الآن لعدم الاستقرار في العلاقات الدبلوماسية الأمريكية في ولاية ترامب .

    _
    شاهد أيضاً :

    _
    كلمات دلالية

    امتناع جاستن ترودو ,أخبار عن امتناع جاستن ترودو ,أسباب امتناع جاستن ترودو ,حقيقة امتناع جاستن ترودو ,تصريحات امتناع جاستن ترودو ,رأى أمريكا فى امتناع جاستن ترودو ,امتناع جاستن ترودو لحضور الإجتماع مع ترامب ,أخبار كندا بالعربى ,أخبار كندا ,رئيس الحكومة الكندية ,أخبار كندا و العلاقات الخارجية ,
    _
    المصادر

    Opinion: Justin Trudeau’s refusal to travel to the U.S. to meet Trump was a pointed rebuke

    Canada News Arabic كندا نيوز

    الاقسام :
    الكلمات الدلائلية :
    اترك تعليق