الهجرة الي كندا ستبقي اساسية بعد انتهاء الازمة الحالية

الهجرة الي كندا ستبقي اساسية بعد انتهاء الازمة الحالية
666
0 تعليق
ندى أحمد

    الهجرة الي كندا ستبقي اساسية بعد انتهاء الازمة الحالية

    صرح ماركو منديتشينو وزير الهجرة واللاجئين والمواطنة بأنه من ضمن الاجراءات الاساسية في كندا استقبال الكثير من المهاجرين عقب انتهاء ازمة فيروس كورونا الحالية .

    وقد تحدث منديتشينو عن المساهمة التي يقوم بها العمال المهاجرون في دفع عجلة الاقتصاد الوطني خلال أزمة فيروس كورونا الحالية وانها دليل على انه لابد من استمرارية الهجرة عقب هذه الازمة .

    شاهد ايضاً : فتح المدارس في مقاطعة كيبيك في سبتمبر

    الهجرة الي كندا ستبقي اساسية بعد انتهاء الازمة الحالية

    _

    الهجرة الي كندا ستبقي اساسية بعد انتهاء الازمة الحالية

    وقال أيضا خلال حديث له إن الهجرة هي عملية ترتبط بأفراد يتجمعون لبناء بلد أقوى ، وأنا أثق في هذه القيمة ، ويوجد لدي ايمان كبير بأنّ الكنديين ايضا يؤمنون بها، وسوف نشاهدها موجودة لفترة كبيرة بعد أن تنتهي جائحة كورونا الحالية , ولكن خلال الوقت الحالي لابد التأكد من سلامة وصحة الكنديين قبل إعادة استقبال المهاجرين مرة اخرى , كما قال أنّ هذا هو ما يريده الكنديون.

    هذا وقد أعلن منديتشينو خلال شهر مارس الماضي عن أعداد المهاجرين الذين سوف تقوم كندا باستقبالهم خلال ثلاثة سنوات , تزامناً مع وصول الجائحة إلى كندا وبداية السلطات الكندية وضع إجراءات على السفر وأيضا غلق الحدود البرية مع الولايات المتحدة امام الاشخاص الذين يريدون إجراء رحلات غير ضرورية لكي يتم الحد من انتشار الفيرس .

    ومن خلال الخطة التي صرح عنها منديتشينو منذ شهرين، فقد كان من المفترض أن تقوم كندا باستقبال 341000 مهاجر خلال عام 2020 وخلال عام 2010 استقبال 351000 مهاجر و 361000 خلال عام 2022.

    وفي الوقت الذي وصل فيه المحافظون إلى الحكم تحت قيادة ستيفن هاربر، لمدة عشر سنوات متواصلة الى ان وصل الليبراليين خلال عام 2015 بقيادة جاستن ترودو قد قاموا باتباع نفس المنهج أيضاً برفع أعداد القادمين الي كندا , فهذا يشير إلى وجود تطابق بين الأحزاب داخل مجلس العموم ويدل على أنّ كندا دولة واقتصادها بحاجة الكثير من المهاجرين.

    ولكن مع الزيادة في نسب البطالة ووصولها إلى أرقام شبه قياسية خلال أزمة جائحة كوفيد – 19 , قد بدأت تكون هناك تساؤلات بخصوص قدرة كندا على تحمل الارتفاعات الكبيرة في أعداد المهاجرين التي اعلنت قبل الازمة الحالية .

    وخلال مثول وزير الهجرة منديتشينو أمام لجنة تابعة لمجلس العموم , تم توجيه سؤال له من المتحدث باسم حزب المحافظين بيتر كينت وهو الحزب ممثل المعارضة داخل المجلس وكان السؤال هو : مع استمرار وجود الازمة الاقتصادية عقب انتهاء ازمة الصحة الحالية , هل تستطيع كندا تحمل أعداد زائدة من اللاجئين والوافدين كل عام بمعدل 1% من عدد السكان في المستقبل ؟

    وكان رد وزير الهجرة منديتشينو انه سوف يقوم بتقديم بيانات جديدة حول مستويات الهجرة خلال الخريف المقبل.

    وخلال حديثه مع وكالة الصحافة الكندية لم يريد وزير الهجرة أن يشير إلى أعداد المهاجرين التي قد صرح عنها منذ شهريْن مازالت صالحة أم أنه لابد من تغييرها نظراً لما أحدثته الازمة الحالية .

    بخصوص الحديث عن الإعداد فقد زاد عدد سكان كندا بنسبة 0,2% خلال الفصل الأول من عام 2020 ليتجاوز بقليل 37,97 مليون نسمة خلال أول من شهر أبريل بحسب ما صرح به مركز وكالة الإحصاء الكندية.

    وكان هذا أقل معدل في نمو السكان قد تم تسجيله خلال الثلاثة أشهر الأولى من العام في كندا منذ عام 2015 , وقد قالت وكالة الإحصاء أنّ تأثير ازمة فيرس كورونا على النمو السكاني قد بدأت في الظهور خلال الثلاثة أشهر الأولى من عام 2020 ، ولكن من المتوقع أن يكون تأثيره اعلي  خلال الربع الثاني من العام  , وقد صرحت وكالة الصحة العامة في كندا خلال شهر مارس الفائت عن وفاة 96 شخصاً بسبب الفيروس منذ ظهوره في البلاد.

    وقد آثر عدد الوفيات هذا تأثير ضعيف في جعل الثلاثة أشهر الأولى من العام الحالي الوقت الذي يتم فيه تسجيل أكبر عدد من الوفيات منذ عام 1971، فقد تم تسجيل 80000 حالة وفاة خلال الثلاثة أشهر الأولى من العام حينها , وكانت وكالة الإحصاء ترجح هذا العدد من الوفيات , وقد اشتد وباء الفيروس داخل كندا في منتصف شهر مارس الماضي بعد أن تم تسجيل حالات معزولة من الإصابة في أواخر شهر يناير الماضي  وقد اعتبرت منظمة الصحة العالمية هذا الوباء بمثابة جائحة عالمية في الحادي عشر من شهر مارس الماضي .

    وخلال الثلاثة أشهر الأولى من عام 2020 قد استقبلت دولة كندا أربعة آلاف مهاجر , وهو عدد أكبر من الذي استقبلته خلال الربع الأول من عام 2019 , وبالحديث عن الهجرة الداخلية بين المقاطعات والاقاليم الكندية فقد حققت مقاطعة كيبيك خلال الثلاثة أشهر الأولى من عام 2020 زيادة لمرة ثانية على التوالي وكان ذلك للمرة الأولى منذ سنة 2003 , وقد تم تحقيق أكبر عجز في هذا المجال داخل مقاطعات أونتاريو و ساسكاتشوان.

    الهجرة الي كندا ستبقي اساسية بعد انتهاء الازمة الحالية

    _
    شاهد أيضاً : هل مدينة تورونتو على استعداد لمواجهة موجة ثانية من COVID-19

    _

    كلمات دلالية

    الهجرة الي كندا ستبقي اساسية ,تصريح وزير الهجرة و اللاجئين أن الهجرة الي كندا ستبقي اساسية بعد كورونا ,هل الهجرة الي كندا ستبقي اساسية بعد انتهاء الازمة الحالية ؟ ,أخبار كوفيد 19 عن الهجرة الي كندا ستبقي اساسية بتصريح من الحكومة الكندية ,تفاصيل تصريح الوزير الكندى أن الهجرة الي كندا ستبقي اساسية فى ظل وجود وباء كورونا ,
    _

    المصادر

    Immigration will be key in post-pandemic era: Liberal Minister Mendicino

    كندا نيوز عربى

    .

    الاقسام :
    الكلمات الدلائلية :
    اترك تعليق