المهاجرين يحققون نتائج أعلى في سوق العمل عن المولودين في كندا

المهاجرين يحققون نتائج أعلى في سوق العمل عن المولودين في كندا
808
0 تعليق
ندى أحمد

    المهاجرين يحققون نتائج أعلى في سوق العمل عن المولودين في كندا

    يقوم المهاجرون في كندا بتحقيق نتائج و مستويات أفضل داخل سوق العمل الكندي ،

    ومن خلال رؤية بعض الحالات قد يكون أدائهم في العمل أحسن من العمال المولودين داخل كندا.

    ويعتبر الوافدين الجدد في المتوسط فهم أقل عمراً وأفضل في المستوي التعليمي من العمال الكنديين داخل سوق العمل،

    وذلك من خلال تقرير تم صدوره خلال وقت قريب تحت عنوان ، تحسن أداء المهاجرين الجدد في سوق العمل في كندا، 2006-2019.

    شاهد أيضاً : أهم ما تشتهر به كندا والشعب الكندي

    _

    المهاجرين يحققون نتائج أعلى في سوق العمل عن المولودين في كندا

    فقد قام  العالم الاقتصادي Kimberly Wong بعمل مقارنة بين مستوى التوظيف ، ومستوى البطالة، ومتوسط الراتب في الساعة من خلال ثلاث مجموعات: الوافدين الجدد المتواجدين في كندا منذ فترة أقل من خمس سنوات ، الوافدين الجدد الموجودين في كندا منذ فترة من خمس إلى عشر سنوات، والمواطنين الذين تم ولادتهم داخل كندا.

    وقد تم تجميع المعلومات من خلال دراسة الاحصائيات الصادرة عن القوى العاملة الكندية بين عامي 2006 و 2019 وقام بنشرها مركز Study of Living Standards.

    وبالرغم من أن المهاجرين يوجد لديهم معدل توظيف أكبر ، ولكن مازال حتى الآن يوجد تباعد كبير في مسألة الأجور في كندا , الا أن بعض رواتب الوافدين قد تكون زائدة اعتماداً على درجة الكفاءة ومجال العمل الدقيق الذي يقوم به , وقد تنخفض ايضاً الرواتب من خلال طبيعة العمل أو الموقع الذي يوجد به فرصة العمل .

    وخلال عام 2019 ، قد وجد أن نسب إعطاء فرص العمل المهاجرين الجدد قد تخطت فرص العمل التي تم اعطائها للمولودين في كندا بنسبة 1.5%.

    وقد قلت نسبة معدل البطالة بالنسبة للوافدين في كندا ولكنها كانت لا تزال أكبر من العمال المولودين داخل كندا.

    وتزايدت رواتب الوافدين الجدد , ولكن مازالت ايضاً منخفضة عن العمال المولودين في كندا بمقدار 2.87 دولار و 4.32 دولار في الساعة .

    المهاجرين يحققون نتائج أعلى في سوق العمل عن المولودين في كندا

    تحسن أداء المهاجرين

    ورد في التقرير عدة عوامل تؤدي إلى التحسن العام في أداء المهاجرين الجدد داخل سوق العمل الكندي 

    1/ نسبة أكبر من المهاجرين قد تم حصولهم على شهادات جامعية .

    2/ من الممكن أن يعتبر سوق العمل القوي خلال أواخر عام 2010 قد قام بدعم المهاجرين بنسبة أكبر من العمال المولودين في كندا.

    3/ فهم ثقافة العمل الكندي وكذلك الهيكل الوظيفي في كندا .

    4/ اكتساب مهارة العمل الكندية المطلوبة .

    5/ التواصل الجيد أثناء المقابلة الشخصية مع صاحب العمل .

    6/ من المتوقع أن تساهم البرامج الفيدرالية والمحلية التي هي موجهة إلى العمال المهاجرين، مثل برنامج المرشح الإقليمي (PNP)، في ارتفاع أداء العمل.

    7/ عوامل المساعدة التي تقوي الدخول إلى سوق العمل.

    كما يوجد هناك أيضًا عاملان يعتبروا أساسيان قد يؤدوا إلى انخفاض رواتب المهاجرين مقارنة بالمولودين في كندا:

    فقد تكون الامور التي تأتي أمام المهاجرين في كندا مثل العنصرية والحواجز اللغوية ، قد تسببت في انخفاض الرواتب التي يحصلون عليها .

    كما يعتبر ايضاً عدم ارتباك الشهادة الدراسية مع الوظيفة هو عامل آخر ، فقد يعمل الأشخاص الذين قد حصلوا على تعليم جامعي في عمل لا يرتبط بمجال دراستهم ، وهو العالم الذي من الممكن أن يفسر أمر عدم تزايد الأجور النسبية للمهاجرين من أصحاب التعليم العالي.

    _
    شاهد أيضاً : بطاقة الإقامة الدائمة PR و حقوق المقيم الدائم في كندا

    _
    كلمات دلالية

    المهاجرين يحققون نتائج أعلى فى العمل,أخبار كندا ,تقرير عن المهاجرين يحققون نتائج أعلى فى كندا ,لماذا المهاجرين يحققون نتائج أعلى فى سوق العمل الكندى ,هل تعلم أن المهاجرين يحققون نتائج أعلى فى العمل بكندا ,أخبار كندا بالعربى ,كندا نيوز عربى ,
    _
    Canada News Arabic كندا نيوز عربى

    الاقسام :
    الكلمات الدلائلية :
    اترك تعليق