الكنديين يرحبون بفكرة أسبوع عمل أقصر والتجربة تبدأ فى أوتاوا

الكنديين يرحبون بفكرة أسبوع عمل أقصر والتجربة تبدأ فى أوتاوا
691
0 تعليق
ندى أحمد

    الكنديين يرحبون بفكرة أسبوع عمل أقصر والتجربة تبدأ فى أوتاوا

    أشار إستطلاع رأى جديد فى كندا أنه توجد نسبة من الأشخاص البالغين وصلت إلى 53% يرجحون أن أسبوع العمل القصير يعتبر فكرة جيدة ، خلال الاستطلاع تبين أن دعم فكرة العمل هذه قد نمت وسط وباء فيرس كورونا الحالية .

    وقد بينت أحدث الاحصائيات التي تم صدورها أن نسبة  53% يرجحون أن أسبوع العمل لمدة أربعة أيام أو 30 ساعة فكرة رائعة ، بينما يري 22% فقط أنها فكرة ليست جيدة .

    شاهد أيضاً : إغلاق مايكروسوفت فى كندا و تتحول إلى العمل عبر الإنترنت

    الكنديين يرحبون بفكرة أسبوع عمل أقصر والتجربة تبدأ فى أوتاوا

    _

    الكنديين يرحبون بفكرة أسبوع عمل أقصر

    وقد زاد الدعم لهذه الفكرة خلال عام 2018 ، ويري الباحثون أن هذا يتعلق بالتأثيرات الاقتصادية لـ فيروس كورونا , ومن خلال ما قاله معهد Angus Reid ، من الممكن أن يكون السبب في ارتفاع الدعم جزئيًا إلى جائحة فيروس كورونا والأمور التي قدمها للكثير من المواطنين الكنديين العاطلين عن العمل .

    في الوقت الذي يتوقع خلاله مسؤولي بنك كندا ان يكون هناك طريق كبير وصعب للنهوض بعد إغلاق فيرس كورونا ، فإن واحدة من هذه الأفكار التي تم اقتراحها للمساهمة مع البلاد في طول الطريق هي تصغير أسبوع العمل , حصل مصطلح الأسبوع الأقصر في الفترة الاخيرة زخمًا كبيرًا بعد أن صرحت رئيسة وزراء نيوزيلندا لأسبوع العمل الذي يكون أربعة أيام كمساهمة لدعم السياحة الداخلية فقد ظلت حدود البلاد مقفولة أمام الزوار الدوليين.

    ويري 64 في المائة من العائلات من أصحاب الدخل المنخفض أن التحويل سيكون فكرة رائعة ,  وتقل ​​هذه النسبة إلى 47 في المائة داخل العائلات التي يصل دخلها 150.000 دولار أو أكثر. كما بين الاستطلاع أنه يوجد ستة شباب من كل عشرة في عمر 18/ 34 يرجحون التغيير إلى ساعات أقل.

    أما علي مستوي الاحزاب يبين الاستطلاع إن 40% من الناخبين المحافظين قد صرحوا بإن تقليل أسبوع العمل فكرة خاطئة ، في حين أن نسبة ثلثي الناخبين داخل الحزب الليبرالي والحزب الوطني الديمقراطي يرجحون هذا التقليل في عدد ساعات العمل

    وخلال هذا السياق قد صرحت واحدة من الشركات التقنية داخل أوتاوا عن تقليلها أيام العمل إلى  أربعة أيام كل أسبوع بدلاً من خمسة أيام ، وذلك يشير إلى زيادة عدد أيام الاجازة في الأسبوع.

    الكنديين يرحبون بفكرة أسبوع عمل أقصر والتجربة تبدأ فى أوتاوا

    التجربة تبدأ فى أوتاوا

    وقد يأتي هذا التغيير الجديد في أسلوب عمل  الشركة خلال فترة تفشي فيروس كورونا فقد استغلت شركة IVERSOFT هذا التغيير وكسرت الفكرة العادية ، من خمسة أيام عمل في الأسبوع ، لتقوم ببدء التجربة الجديدة وارتفاع عدد الاجازات كل اسبوع للموظفين العاملين في الشركة 

    ومن ناحيته قد قال المدير التنفيذي للشركة، غريم بارلو: أسلوب العمل بمرونة وانجاز هو ما نريده أن يحدث وبما أن العمل يسير فلا مانع من إطالة أيام العطلة للموظفين داخل الشركة .

    ومن خلال ذلك وتماشياً مع الطريقة الجديدة للشركة قد يتم الطلب من كل الموظفين داخل الشركة أن يقوموا بحضور الإجتماعات الأساسية وإتمام نظام عملهم الأسبوعي الذي يصل إلى معدل 37.5 ساعة.

    خلال نفس الوقت ، طالبت الشركة كل الموظفين أن يقوموا بعمل مكالمات الفيديو لكل المكالمات الداخلية بين الموظفين منذ بداية العمل من داخل المنزل لدعم المزيد من التواصل بين الجميع.

    كما أضاف غريم  بارلو : إننا نرغب في رؤية الحالة النفسية والعقلية للموظفين خلال هذا الوقت الصعب .

    _
    شاهد أيضاً : كندا ستساهم بمبلغ 300 مليون دولار لمواجهة كورونا خارج البلاد

    _

    كلمات دلالية

    الكنديين يرحبون بفكرة 4 أيام عمل ,إستطلاع رأى يبين أن الكنديين يرحبون بفكرة أيام عمل أقل ,الكنديين يرحبون بفكرة تقليل عدد ساعات العمل ,الكنديين يرحبون بفكرة تقليل عدد ساعات العمل ونسبة قليلة ترفض ,
    _

    المصادر

    Fifty-three per cent of Canadians say shorter work week ‘a good idea’: poll

    كندا نيوز عربى

    .

    الاقسام :
    الكلمات الدلائلية :
    اترك تعليق