إستطلاع فى كندا لأولياء الأمور عن إرتداء الطلاب لأقنعة الوجه فى العام الدراسى الجديد

إستطلاع فى كندا لأولياء الأمور عن إرتداء الطلاب لأقنعة الوجه فى العام الدراسى الجديد
771
0 تعليق
ندى أحمد

    إستطلاع فى كندا لأولياء الأمور عن إرتداء الطلاب لأقنعة الوجه فى العام الدراسى الجديد

    صرح أكثر من ثلث أولياء أمور تلاميذ المدارس المشاركين بالإستطلاع أن على أولادهم العائدين إلى المدارس بعد شهر ونصف ارتداء قناع الوجه الواقي ، بحد أدني لجزء من الوقت الذي يتم قضائه داخل المدرسة، كرغبة في تخفيض الاصابة بفيروس كورونا المستجد المسبب لوباء “كوفيد – 19”.

    فقد بينت نتائج استطلاع أعدته مؤسسة “ليجيه” بالمشاركة مع “جمعية الدراسات الكندية” (ACSAEC) أن نسبة 41% من الآباء الذين اخذت ارائهم يرجحون أنه على تلاميذ المدارس لبس قناع الوجه أثناء تواجدهم داخل المدرسة وفي الاتوبيسات المدرسية.

    وقد قال 21% غيرهم إنهم مع لبس أولادهم القناع الواقي عندما يكونوا خارج مكان الدراسة ، مثلاً في ملعب المدرسة أو في الباص المدرسي , وهذا يدل علي أن هذه الفئة مرتاحة للأمر خلع التلاميذ قناع الوجه عند دخولهم قاعة الدراسة .

    وقد قال ما نسبتهم 28% آخرون إن لبس التلاميذ لقناع الوجه لابد أن يكون أمر اختياري في أي مكان يكونون فيه .

    شاهد أيضاً : المنح الدراسية للطلاب الأجانب فى كندا و طرق الحصول عليها

    إستطلاع فى كندا لأولياء الأمور عن إرتداء الطلاب لأقنعة الوجه فى العام الدراسى الجديد

    _

    إستطلاع فى كندا لأولياء الأمور عن إرتداء الطلاب لأقنعة الوجه فى العام الدراسى الجديد

    وقد قامت سلطات الصحة العامة على المستوى الفدرالي كما في المقاطعات بالتصريح أن القناع الواقي الغير طبي من الممكن ان يعمل على التقليل من مرور الجزيئات المعدية التي قد تخرج ممن يلبسه ، مخفضة بالتالي من احتمال انتشار فيروس كورونا المستجد من شخص مصاب به ، وقد لا يكون يعرف انه مصاب .

    وقد تضمن الاستطلاع 1524 مواطن كندي وقد أعدته “ليجيه” عن طريق الإنترنت ما بين 17 و19 يوليو (تموز) الجاري , ولا يتم من خلال الاستطلاع عن طريق الإنترنت وجود هامش خطأ لأن الفئة المستطلعة غير احتمالية.

    ويقول نائب الرئيس التنفيذي لدى “ليجيه”، كريستيان بوركو خلال تحدثه عن نتائج الاستطلاع ، إن نسبة الموافقة علي لبس القناع الواقي داخل المدرسة مرشحة للتزايد خلال القرارات الصادرة من سلطات بلدية أو على مستوى مقاطعات بالزام الاشخاص بارتدائه في بعض المناطق .

    إستطلاع فى كندا لأولياء الأمور عن إرتداء الطلاب لأقنعة الوجه فى العام الدراسى الجديد

    ويشير بورك إلى أن الإجراءات الاجتماعية في مرحلة التغيير، ويشير في هذا السياق إلى القرب في الأعداد ما بين المستطلعين الذين يوافقون على لبس التلاميذ القناع الواقي داخل المدرسة وبين الذين يصرحون إنهم هم يلبسون القناع عندما يقومون بالدخول إلى متجر مواد غذائية للحصول على حاجاتهم.

    وتشير نتائج الاستطلاع أيضاً بأن هناك نسبة هامة من الآباء تشعر بالخوف , من ناحية صحية من رجوع أطفالهم إلى المدارس .

    وقد وصلت نسبة الاباء المستطلعين على مستوى كندا الذين عبروا عن خوفهم من رجوع أولادهم إلى مقاعد الدراسة إلي 62% .

    وعلى سياق المقاطعات قد كان المستوى الأعلى من التخوف داخل مقاطعة أونتاريو، كبرى المقاطعات من ناحية عدد السكان والمدارس مغلقة منذ منتصف شهر مارس (آذار) الماضي , وقد تم تسجيل المستوى المنخفض في مقاطعة كيبيك ، وهي ثاني أكبر المقاطعات فقد كانت عملية رجوع فتح المدارس ودور الحضانة خارج مونتريال الكبرى كانت من ضمن الأسرع فى كندا .

    حتى الذين صرحوا إنهم غير متخوفين من رجوع أولادهم إلى المدارس يتجهون للشعور بالقلق لأسباب أُخرى تتعق بالصحة ، كنقل طفل لا تظهر عليه اعراض فيروس كورونا لجد أو جدة له .

    “الوضع أكثر صعوبة بكثير من مجرد ذهاب ابنك أو بنتك إلى المدرسة ” ، كما قال نائب الرئيس التنفيذي لدى مؤسسة “ليجيه” للاستطلاعات.

    إستطلاع فى كندا لأولياء الأمور عن إرتداء الطلاب لأقنعة الوجه فى العام الدراسى الجديد

    وتعمل عدة مجالس مدرسية في الوقت الحالي بوضع برامج لرجوع فتح المدارس في أماكن كثيرة من البلاد تم غلق المدارس بها منذ شهر مارس (آذار) الماضي , بأوامر من سلطات المقاطعات للتقليل من تفشي جائحة فيروس كورونا “كوفيد – 19”.

    وبعض هذه المجالس مثل أونتاريو ترى أنه من الممكن اللجوء إلى حل أن توجد مجموعات من التلاميذ داخل المدرسة في قسم من وقت الدراسة وأن تقوم بالدراسة داخل المنزل أو تتابع الدراسة عن بعد عن طريق “فيديو كونفرنس” في الجزء الباقي من الوقت.

    وقد بينت النتائج أن 59% ممن ساهموا في الاستطلاع يوافقون على فكرة مقاطعة أوتاوا المشار إليها , ولم يوافق عليه ما وصلت نسبته إلى 31%.

    وقد صرح ما يقرب من نصف المشاركين في الاستطلاع إنه لابد من تقليل أعداد التلاميذ داخل قاعات الصفوف إلى نصف ما كانت تشهده قبل الجائحة ، وقد قال 20% آخرون إنه لابد من تقليل الأعداد إلى الثلث.

    وعلى الجانب الآخر فقد صرح بنسبة 23% من المساهمين في الاستطلاع إنه من الضروري بقاء أعداد التلاميذ كما هي كما كانت قبل الجائحة.

    وقد أشار نائب الرئيس التنفيذي لدى مؤسسة “ليجيه” للاستطلاعات إلى أن “الناس في معظمهم يرجحون أن تقوم المدارس بفتح أبوابها مرة أخري ، لكن دون أن تتضمن قاعات الدراسة الأعداد نفسها من التلاميذ ودون أن تعمل المدارس من خلال نفس الجداول قبل الجائحة .

    _
    شاهد أيضاً : دليل مصاريف الدراسة فى كندا للمصريين و تكلفة المعيشة

    _
    انتهت المقالة


    كلمات دلالية

    إستطلاع فى كندا لأولياء الأمور ,الدراسة فى كندا ,إستطلاع فى كندا لأولياء الأمور حول إرتداء الأقنعة فى المدارس ,إستطلاع فى كندا لأولياء الأمور فى ظل وباء كورونا ,المدارس فى كندا ,تفاصيل إستطلاع فى كندا لأولياء الأمور عن إرتداء القناع فى المدارس ,الطلبة فى كندا ,إستطلاع فى كندا لأولياء الأمور عن إجراءات العام الدراسى الجديد فى ظل كوفيد 19 ,الماسك ,إستطلاع فى كندا لأولياء الأمور حول إرتداء الماسك فى المدرسة ,إستطلاع فى كندا لأولياء الأمور بخصوص إرتداء التلاميذ لأقنعة الوجه ,أخبار كندا بالعربى ,
    _
    المصادر

    Les parents souhaitent que les élèves portent le masque à la rentrée, selon un sondage

    Canada News Arabic كندا نيوز عربى

    الاقسام :
    الكلمات الدلائلية :
    اترك تعليق